منتديات blazing tenns

منتدى للتسلية والترفيه عن النفس
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أم كلثوم رضي الله عنها وأرضاها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فارس الجزائر

avatar

عدد المساهمات : 124
نقاط : 197
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 29/08/2009

مُساهمةموضوع: أم كلثوم رضي الله عنها وأرضاها   الخميس سبتمبر 10, 2009 9:12 am

سيرة البنت الثالثة لرسول الله صلى الله عليه وسلم
أم كلثوم رضي الله عنها وأرضاها


نسبها رضي الله عنها


السيدة (أم كلثوم ) هي ثالث بنات الرسول الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم من زوجته الفاضلة أم المؤمنين السيدة (خديجة بنت خويلد)، وربما كانت (أم كلثوم) هي أكثر بنات النبي التي ورثت عن والديها قيمة الصبر وضبط النفس عند الشدائد، فعلى الرغم من المواقف الصعبة التي تعرضت لها رضوان الله عليها من أُناس قابلوها في حياتها إلا أن كتب السيرة لم تذكر لنا موقفاً واحداً أو عبارة واحدة صدرت عن هذه السيدة الكريمة تهجو أعداءها أو تذكر لهم مواقفهم معها .


زواجها


وقد شاءت المقادير أن تتزوج الفتاة الجميلة الكريمة(أم كلثوم) من ابن عم أبيها عتيبة عبدالعزى ابن أبي لهب وابن أم جميل حمالة الحطب !


وعلى الرغم ممن كان شائعاً عن أم جميل من أنها سيدة تحمل في قلبها كل أنواع الحقد والكره والغيرة، إلا إننا لم نسمع من فتاتنا (أم كلثوم ) كلمة عنها تهجوها أو تذكرها بسوء حتى بعد طلاقها من ابنها (عتيبة) الذي استجاب هو وأخوه لرغبة أبويه أبي لهب وزوجته حمالة الحطب في تطليق بنات رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، حيث كانت السيدة( رقية )وأختها (أم كلثوم )متزوجتين من (عتبة) و(عتيبة ) أولاد ( أبى لهب )! ولم تكتف حمالة الحطب بذلك بل إنها سرعان ما زوجت ولديها من فتاتين أخريين، نكاية وتشفياً في بنات رسول الله، وحرباً على دين الله الجديد الذي أُنزل على سيدنا محمد ( صلى الله عليه وسلم ) دوناً عن بقية قريش .


ومما لاشك فيه أن السيدة (أم كلثوم) قد عانت كثيراً من هذه الحماة المتسلطة وذاقت على يديها مرارة طلاقها من ولدها إلا إنها في محنتها هذه لم تفقد صبرها ولم ترد عليها قولاً أو فعلاً حتى إنها لم تشكوها لأحد ممن حولها ولربما اقتصر الأمر على بعض الفضفضة لأمها الحنون التي داوت جرح ابنتها بحثها على المزيد من الصبر وضبط النفس والتوجه إلى الله فهو وحده الكفيل بحل أمرها .


ولعلنا هنا نكتسب قيمة جميلة ونتعلمها من سيرة هذه السيدة(الحليمة) التي آثرت الصبر واحتساب أمرها إلى الله بدلاً من الدخول في مهاترات أو مناقشات قد تنقص من إيمان المرء ولا تزيده .


وكم من المشكلات التي تحدث للمجتمع المسلم الآن سببها الدخول في مهاترات لا حصر لها ولا عد تورث الذنب والكره والبغضاء ولا تحل المشكلات، وكأننا تناسينا قول الله عز وجل (( ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بالغ أمره قد جعل الله لكل شيء قدرا )) سورة الطلاق آية 3


عاشت السيدة (أم كلثوم ) في بيت أبيها وهي تحمل لقب مطلقة لا لذنب جنته إلا لأن أبوها رسول الله


وقد كانت البيئة الصحراوية في المجتمع الجاهلي تقسو على الفتاة في مثل هذه الظروف، إلا أن الإيمان بالله يذلل كل شيء ويهونه حتى وان كان الموت نفسه .


فبذلت السيدة (أم كلثوم) من نفسها ووقتها لخدمة دين الله ولنصرة أبيها ما لم تبذله فتاة في مثل سنها وخرجت من همها الصغير الذي تضاءل في عينها أمام ما يلقاه أبيها رسولنا الكريم من أذى من المشركين ومحاربة وصلت إلى محاولات التجويع والحصار.


كانت (أم كلثوم ) الابنة البارة بأمها التي تساعدها وتحمل عن كاهلها الأعباء المنزلية دون شكاية أو مَن، وكانت الابنة الذكية التي تخفف من حمل أبيها ولا تزيده رغم آلامها، وكانت الأم الحنون لأختها فاطمة بعد وفاة أمهما السيدة الجليلة(خديجة)


وقد عاشت السيدة (أم كلثوم ) هكذا سنوات طويلة في مكة لا تمل من العطاء، ولا تشكو القضاء، ولا تهجو من أساء .


تأخر سن زواج السيدة (أم كلثوم) بمعيار الزواج في العصر الجاهلي فقد كانت البنات تخطب في ذلك العصر في سن مبكرة، ولكن ما كانت أم كلثوم الفتاة التي تتزوج من أجل الزواج فحسب، بل كانت لا ترضى إلا بمن هو كفؤ لها، ولم تكن تتعجل فقد كانت تعرف من أقاويل أبيها الشريفة الكثير الذي كان يعينها في حياتها، وكانت تحسن الظن بربها، وقد سمعت قوله صلى الله عليه وسلم: (حسن الظن من حسن العبادة ) .


عاصرت السيدة (أم كلثوم) وفاة أمها السيدة خديجة ومن بعدها أختها رقية التي كانت مرتبطة بها أشد الارتباط ؛ فقد تزوجتا معاً، وطلقتا معاً، ثم ما لبثت أن تزوجت (رقية ) من (عثمان)


هجرتها


ظلت (أم كلثوم) مع أختها (فاطمة) في بيت أبيها في مكة إلى أن هاجرت مع أختها (فاطمة) إلى المدينة المنورة،


أصعب أيام حياتها


كل هذا ونجدها حليمة صبورة لا يجف نبض عطائها ولا تكل عبادتها بل تزيد وجاء اليوم الأصعب في حياتها يوم فراق أختها ورفيقة طفولتها وأكثر الناس حباً، وقد ظلت صابرة متماسكة تدمع عينها ولا يخرج صوتها وكانت رضوان الله عليها سمعت أباها(صلى الله عليه وسلم) وهو يقول: (إنه مهما يكن من القلب والعين، فمن الله والرحمة ومهما يكن من اليد واللسان فمن الشيطان ).


وفاتها رضي الله عنها


توفيت أم كلثوم -رضي الله عنها- في شهر شعبان سنة تسع من الهجرة ، وقد جلس الرسول -صلى الله عليه وسلم- على قبرها وعيناه تدمعان حُزناً على ابنته الغالية أم كلثوم ، فقال:" هل منكم أحد لم يقارف الليلة " فقال أبو طلحة : " أنا " قال له الرسول " انزل " فنزل أبو طلحة في قبرها . رضي الله عنها وأرضاها. وفي مسند الإمام أحمد ‏حدثنا ‏ ‏عفان ‏ ‏حدثنا ‏ ‏حماد ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ثابت ‏ ‏عن ‏ ‏أنس ،‏‏أن ‏ ‏رقية ‏ ‏لما ماتت قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم:"‏ ‏لا يدخل القبر رجل قارف ‏أهله الليلة" ، وفي رواية أخرى في مسند أحمد أيضا- عن أنس أن ‏ ‏رقية ‏ ‏رضي الله عنها ‏ ‏لما ماتت قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏لا يدخل القبر رجل قارف‏ ‏أهله فلم يدخل ‏ ‏عثمان بن عفان ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏القبر " وقد روي عن الرسول صلى الله عليه وسلم ، أنه قال بعد وفاة أم كلثوم رضي الله عنها ، لو كان عندي ثالثة زوجتها عثمان " رضي الله عنه
__________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جزائرية فقط

avatar

عدد المساهمات : 124
نقاط : 138
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 04/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: أم كلثوم رضي الله عنها وأرضاها   السبت سبتمبر 12, 2009 7:01 am

شكرا لك اخي و ايه راني حابا انقلك بل مواضيعك في القسم الاسلامي كتيرة الله يبارك صافي نبعتلك غير هنا اوكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فارس الجزائر

avatar

عدد المساهمات : 124
نقاط : 197
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 29/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: أم كلثوم رضي الله عنها وأرضاها   السبت سبتمبر 12, 2009 7:34 am

شكرا على الرد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جزائرية فقط

avatar

عدد المساهمات : 124
نقاط : 138
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 04/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: أم كلثوم رضي الله عنها وأرضاها   السبت سبتمبر 12, 2009 9:44 am

اييييييييييييييييييه قولي ولا اوك ولا مشي اووووووووووووووووووووووكي lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أم كلثوم رضي الله عنها وأرضاها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات blazing tenns :: ˙·٠•● المنتديات العامـــــة ●•٠·˙ :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: